Sunday, January 10, 2010

طاري حسنك



أبتهج لو أسمع طاري مَر عنّك

بالخفا أبتسم وتزين ظنوني

أدري من سنين ماشفتك لكنّك

الصوره الوحيده البريئه بكوني

موشايفك و حافظ تفاصيل حسنك

مو شايفك بس عيونك بعيوني

اللي تسويه عيونك ترى منّك

من علمهم يبتسمون و يحضنوني

أبتهج لما أسمع طاري مر عنك

وبالخفا أبتسم وتزين ظنوني

4 comments:

أسيرة اللوحة said...

إبداع مع هذا الصباح ,,
كلماتك تداعب المشاعر ,,

امتعتني ^^

للوش said...

مااروعها من كلمات ومااجمل ذلـكـ الأحساس
نظمته وكانكـ ترسم لوحة ً فنيه تضم بداخلها جميع الالوان
كانكـ تنوي ان تؤلف لها مقطوعه تحتوي على كل الألات الموسيقيه
لقد كتبت لها جميع عبارات الحب والهايم
ياله من عشق ً مجنون ويالها من عبارة ً جميله انت كتبتها

Barrak

قلمك أنيق .. لديه حرف طليق ومحلق
فأمضي قدماً على هذا الدرب ..
استقوفتني تلك الكلمات ليس لانها كلام
في الصدق .. ولكن لأنها كلمات فاتنة
مرسومة بريشة راقية.
لا اجد لحروفي مكاناً بين حروفك ,,
ولكن اكتفي بالنظر والتأمل في كلماتك الرنانه العذبه ...
سلمت اناملك الماسيه
لك جُل التحايا والتقدير
طاب لي المكوث بين حروفك الملئ بالمشاعر الصاخبه

دام قلبكـ بالح ـب زاخرا

Barrak said...

اسيرة اللوحه

وانتِ ايضا

أشكرك جدا

Barrak said...

للوش


كنت انوي ان اوصف لحظه
بصدق
بعمق

كانت كلمات تختصر لحظه
آحست بها
او العكس

اشكر لك تواصلك

الله يحفظك